أستاذ الأدب العربي بكلية الآداب ، جامعة دمياط
مقالات اكتوبريات مناقشات كتب صور سيرة حياة اتصل بي

سيرة حياة

  • من مواليد قرية ميت الخولى مؤمن ( أبيدة ) محافظة الدقهلية 
  • بدأ حياته الوظيفية مدرسا بالمرحلة الابتدائية عقب حصوله على دبلوم المعلمين نظام السنوات الخمس , من دار المعلمين بالمنصورة 1966.
  • عقب نكبة يونيو 1967 أصبح جنديا بالقوات الخاصة " سلاح المظلات " , واجتاز فرقة القفز بالمظلات رقم ( 115 ) من مدرسة المظلات 
  • شارك عبر سبع سنوات ( 67- 74 ) فى حروب الاستنزاف ، ثم حرب أكتوبر , وكان ضمن مقاتلى القوات الخاصة التى كلفت بتصفية " الثغرة " فى منطقة الدفرسوار ، ونال وسام شرف المعركة .
  • واصل مشواره العلمى بعد انتهاء مدة تجنيده , فحصل على الثانوية العامة (منازل ) سنة 1975 وكان ترتيبه الرابع عشر على محافظة الدقهلية .
  • التحق بكلية الآداب جامعة القاهرة طالبا منتسبا , وحصل على درجة الليسانس الممتازة سنة 1979 من قسم اللغة العربية .
  • فى سنة 1980 وصله خطابان للتعيين فى وظيفة معيد ؛ الأول من آداب طنطا , والثانى من تربية دمياط , فاختار الآداب .
  • حصل على درجة الماجيستير بتقدير ممتاز من كلية الآداب جامعة القاهرة سنة 1982
  • حصل على الدكتوراه بمرتبة الشرف الأولى من كلية الآداب جامعة طنطا سنة 1986
  • أعير إلى المملكة العربية السعودية ليعمل أستاذا مشاركا بكليتى معلمين ( عرعر – أبها ) 1989 – 1999
  • أصبح أستاذا مساعدا , ثم أستاذا بآداب طنطا سنة 2003
  • عضو اللجنة العلمية لترقية الأساتذة والأساتذة المساعدين سنة 2008 
  • كاتب فى مجلة العربى الكويتية ،
  • محكم للأبحاث المنشورة فى مجلة " عالم الفكر " الكويتية . 
  • أشرف وناقش ما يزيد على مائتي رسالة ماجيستير ودكتوراه .
  • انتقل إلى كلية الآداب جامعة دمياط ليعمل استاذا للدراسات العليا .

العمل الإدارى


  • تولى رئاسة قسم اللغة العربية بكلية المعلمين , عرعر ( المملكة العربية السعودية ) ( 1992 – 1996 )
  • تولى رئاسة قسم اللغة العربية بكلية الآداب جامعة كفر الشيخ سنة 2000
  • تولى رئاسة قسم اللغة العربية بكلية الآداب جامعة طنطا 2005
  • أصبح عميدا لكلية الآداب جامعة كفر الشيخ اعتبارا من 15/10/2003
  • عضو اللجنة العلمية لترقية أساتذة الجامعات المصرية (اللغة العربية)

أهم المؤلفات العلمية

  • فلسفة الفن عند د . زكى نجيب محمود , جامعة الكويت 1987
  • شعر صلاح عبد الصبور الغنائى , الهيئة المصرية العامة للكتاب , 1988
  • قراءة ثانية فى شعر صلاح عبد الصبور ، مطبوعات الرافعى ، طنطا 1989 .
  • صيغ الأمر والنهى فى ديوان أبى نواس ، دار الكتب الجامعية ، القاهرة 1990 . 
  • الانفراد ، التفرد ، الفردية " دراسة فى شعر عنترة " دار المعرفة الجامعية الاسكندرية 1992.
  • الشاعر العربى ومشكلة المصير , دار المعرفة الجامعية , الأسكندرية 1992
  • أدونيس " استراتيجية الخطاب فى الكتاب " مطبعة الشاعر طنطا 2001 .
  • الشعر العربى الحديث ، مطبعة الشاعر بطنطا 2002 .
  • الشاعر والسلطة , ايتراك للطباعة والنشر والتوزيع , القاهرة 2004 .
  • مفاتيح كبار الشعراء العرب , بلنسية للطبع والنشر والتوزيع , القاهرة 2006
  • مقدمة فى الشعر العربى , بلنسية للطبع والنشر والتوزيع , 2010
  • قصيدتان لشاعر القرن العشرين ، صلاح عبد الصبور ، طنطا 2011 .

تعليقات القرآء

كتب أبو يوسف فى السبت 21 أكتوبر 2023

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته كل عام وأنت بخير وأمدكم الله بالصحة والعافية. ولشخصكم الكريم كل الإحترام والتقدير لقد أحببت الأدب العربي عندما درستنا. جزاك الله خيرا. أحد طلابك من مدينة عرعر.

كتب مهنا ابالخيل فى الأربعاء 19 ديسمبر 2018

اسعد الله صباحك دكتور.
هل بالإمكان الحصول على رقم هاتفك لمراسلتك عبر
الواتسب . لدي قصيدة بالفصحى كتبتها وأود ان اعرضها
على شخصك الكريم.
ولَك التحية والاحترام.
مهنا ابا الخيل.
بريدة . السعودية.

كتب muhammed rizq فى الثلاثاء 23 يناير 2018

الدكتور احمد كان يدرس لى اللغه العربيه فى كلية اداب طنطا قسم اللغه الانجليزيه وكنت ان ذاك شغوفا بفكر الدكتورزكى نجيب محمود وكان الدكتور احمد كذلك امدك الله بالصحه والستر

كتب السيد حتاتة فى الأحد 28 فبراير 2016

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
استاذى ومعلمى احمد الله اننى كنت احد من تتلمذ وتعلم من علمكم الوفير وما زلنا نستنير بشعاع الامل الذى تعلمناه على يديكم فاذكر ان فى السنة الاولى فى كلية الاداب جامعة طنطا كنا ندرس الادب الجاهلى مع سيادتكم والدكتور نبيل بطيشة فكان الفرق من التقليد والتجديد على يديكم احببنا اللغة العربية واحببنا الادب ولا زلت اذكر هواية المشى على قضبان السكة الحديد وهى ما علمتنا الاصرار والتحدى اتمنى من الله ان يبارك فى اعماركم ولا يحرمنا من علمكم
ابنك / السيد حتاتة
اداب طنطا 2005

كتب الشيخ علاء الشال فى السبت 03 أكتوبر 2015

كل الحب والاحترام الى الاستاذ الفاضل الدكتور احمد عبد الحى.....

كتب محمد انور فى الجمعة 17 أبريل 2015

استاذى الجليل د/ احمد عبد الحى
لقد تعلمت على يديك الكثير لك كل الاحترام والتقدير فأنت خير من تعلمت على يديه بكلية الاداب جامعة طنطا واحتفظ بمؤلفاتك واقرؤها باستمرار خصوصا شعر عنترة وشعر مريد البرغوثى

كتب نادر ابراهيم الشرباصى فى الثلاثاء 17 مارس 2015

اشهد الله انى احب هذا الرجل فى الله فهو عالم متواضع محب للعلم وطلابه

كتب نايف الرويلي فى الاثنين 02 مارس 2015

كل الشكر والتقدير لأستاذي الفاضل الدكتور أحمد عبد الحي كل عام أنت يخير
أحد طلابك وأذكرك دائماً بالخير
أبا أديب
نايف الرويلي أبو فيصل
المملكة العربية السعودية عرعر

كتب إبراهيم جابر علي فى الخميس 11 أبريل 2013

السلام عليكم ورحمة الله
أستاذي الجليل الأستاذ الدكتور أحمد عبد الحي ..أعتزُّ وأفتخرُ بأن كنت ـ وما زلت ـ واحدًا من الجيل الذي تربى على يديك. أكتب لسيادتكم هذه الرسالة من كلية اللغة العربية بتونشين ـ ننغيشا ـ جمهورية الصين. التي أعمل بها مدرسا للعربية وآدابها أحمل مصباح فكرك وأنير ببصيرتك الثاقبة دروب غير الناطقين بالعربية . لقد كان من حسن طالعي أن تتلمذتُ على يديك الكريمتين ، ونهلت من نبع علمك وتواضعك الصافي ، فإذا بي مدرس يحمل أدبك وفكرك إلى أقصى بلاد الأرض.
عفوا أبا النقاد إن شَلَّتْ فَمِي .:. غصصٌ وكنت أريدهن أغاني
عجز القريضُ التصدي لفضلكم .:. ولعلمكم ذاك العظيم الشانِ
عجز القريض فأيُّ فضل فضلكم .:. عن وصفه ضاقت حروف معانِ

كتب تحيه طيبه فى الأربعاء 06 فبراير 2013

كل الحب والاحترام الى الاستاذ الفاضل الدكتور احمد عبد الحى.....

وليد عسكر
ميت الخولى مؤمن

كتب أحمد فرج فى الثلاثاء 04 ديسمبر 2012

فقط شكرا أستاذي العزيز لأنك قد وضعت قدمي الغضة التائهة علي أول الطريق وأنرت أمام عيني طريقا سالكة وسط عدد غير قليل من الطرق الملتوية , وكل ذلك فعلته ببساطتك وتواضعك فضلا عن علمك الغزير في فترة صغيرة لا تتجاوز بضعة أشهر أثناء جلوسي أمامكم طالبا في السنة التمهيدية للماجيستير بجامعة طنطا .. بارك الله لك وبك وفيك وأنا نبتة من غرسك أتمني من الله أن تراها يوما ما تؤتي ثمارها.

كتب سميرصادق فى الثلاثاء 06 نوفمبر 2012

نعم لم أجلس أمامكم لأتعلم قط ، ولكن يُعرف الإنسان من أمورٍ شتى وقد رأيت فيكم تواضعًا شديدًا وحبًا جمًا للعلم والتدريس ، وأسأل الله تعالى أن يوفقكم إلى ما فيه الخير للأمة ، وأن يوفقكم في إعلاء مكانة الضاد كما كانت من قبل ... سدد الله على الدرب خطاكم .
سميرصادق
آداب طنطا قسم اللغة العربية

كتب مي عمرو فى الأحد 10 يونيو 2012

حقا اتشرف انك استاذي
واني حظيت بشرف جلوسي امام سيادتكم لانهل من نهركم الفياض بالعلم والاخلاق
مي عمرو
اداب دمياط قسم الانجليزيه

كتب رشدى شديد فى الجمعة 09 مارس 2012

وشربت شايا في الطريق..
ولعبت بالنرد بين كفيى والصديق..
قل عشرة ..عشرتين!
هذه أول أبيات قرأتُها للفارس صلاح عبد الصبور,وعندها ضحكت كثيراً
لأنى لم أكون أعلم بالسحر الجديد أو الشعر الحُر,وكان هذا في كتاب الموقف والأداه
ثم عُدت ألي المنزل ,وأنا في الطريق رُحت أتصفح هذا الشعر الذى لم أعهده من قبل!
وجاء اليوم التالي...
حتى بدء الدكتور عبد الحي بالحديث!فوجدت كلامات كانت دوماً تُداعب خيالي!
وكأنه قراءصمتي العميق!,وتوالت المحاضرات وبداءت معي عبقرية د|عبد الحي
فكأنه ألاب الذى يحتضن أبنائه.يزرع فيهم الأمل وعلى قدر الساعات الطويلة التى يقضيها معهم يُصابر على العمل.
وبدأت فى عقلى جزوة الشعر تلتهب,فأصبحت له من المنصتين المتلهفين! لكل كلمه ..لكل حرف
فبكل صدق علي يدي د| عبد الحي عرفت كيف أقراء الشعر ,احس به ,فأفرح فى مواطن الفرح ,وأبكى حينما تلمسنى الكلمة!
والحقيقة كل الحقيقةأن د|عبد الحي علمنى فلاسفة الكلمة ,دون تعقيد,او اسهاب
وبالرغم من ذالك فهو علي المستوى الشخصى,يكاد يكون له موقفاً فريداً.........
فهو المحبوب والقريب لقلوب الطلبة!
وهوألاكاديمى المحترف الذى يدرك أهمية دوره في الحياة!
وكم كان لشرحة لشعرية الأ شياء الأثر الكبير في نفسى!حتى ألأن
فدُمت لنا المصباح في عصر يملئة الظلام
والطريق
والرفيق..
رشد ى شديد
2008

كتب هاجر فرحان فى الثلاثاء 10 يناير 2012

أستاذي الفاضل عنوان مذكرة التخرج البعد الديني في أدب جبران كتاب النبي أنموذجا أريد الحصول على أي شيئ يخص هذا الموضوع وشكرا

كتب عمر سعيد فى الاثنين 05 سبتمبر 2011

لساني يعجز وكلماتي تكاد تنقرض في وصف وشكر سعادة الدكتور الغالي أحمد عبدالحي فنحن تلاميذك في كلية المعلمين في أبها عام 1999 لا نزال نعتبرك مثلنا الأعلى في كل شيء تواضعك الجم وأخلاقك الفاضلة وعلمك الغزير ولم تزل نبراسنا الذي ينير دروبنا وقد أصبحنا معلمين إشتقنا إليك سعادة الدكتور وإفتقدناك كثيرآ وعزاؤنا الوحيد أنك إنتقلت إلى مكانآ آخر لتكون نبراسآ ينير للآخرين دروبهم وعطرآ ينثر أريجه أينما ذهب خالص تحياتنا وتمنياتنا لك بدوام التوفيق

كتب رامى عامر فى الأربعاء 10 أغسطس 2011

مهما تحدثت لا استطيع ان اوفى ما قدمته لنا نحن طلاب قسم اللغة العربية دفعة 2006 بكفر الشيخ فقد تعلمت منك الكثير وخاصة عندما كنت تتحدث عن الشاعر العربى ومشكلة المصير وكذلك عندما قرات علينا قصيدة احلام الفارس القديم وعندما تحدثت عن ادونيس وكانك كنت تستعرض حال البلد وما كنا نعيشه من ظلم ومع ذلك تعطى لنا الامل والتفائل من خلال عرضك لقصائد صلاح عبد الصبور....انا بشوف نفسى فيك يارب تكون بصحة وسلامة

كتب الى الأمام فى السبت 08 يناير 2011

مالم يذكر فى سيرتك الذاتية نذكره نحن تلاميذك الذين تعلموا على يديك قيم التواضع الشديد ، لاأستطيع أن أقول الا أن أخلاق العلماء الرفيعة تتجلي فى شخصكم الكريم ، لم أرك منذ سنوات لكن صورتك تتجلي واضحة أمامي وكلماتك ومواقفك \" طاقة نور \"

وجدي صابر
صحفي بجريدة \" اليوم \" السعودية

خطأ
شكرا

شارك بآرائك وتعليقاتك




CAPTCHA security code